المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية

- محافظ تعز يناقش جهود تفعيل سير عمل فرع العامة للتأمينات الاجتماعية بالمحافظة

22-02-2021

عدن / خاص:

ناقش محافظ محافظة تعز الاستاذ نبيل شمسان، اليوم، بالعاصمة المؤقتة عدن، مع رئيس المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية الاستاذ أحمد صالح سيف، الجهود الكفيلة لتفعيل سير عمل فرع المؤسسة بالمحافظة والصعوبات التي تواجه.

وتطرق اللقاء، الى نشاط فرع المؤسسة بتعز والتحديات التي تعيق سير العمل والمهام الموكلة له قانونياً لتوسيع نطاق العملية التأمينية لتشمل مختلف مؤسسات القطاع الخاص ومنظمات المجتمع المدني ذات الصلة التشاركية بنشاط المؤسسة في تنفيذ القانون.

 

خلال اللقاء أكد محافظ تعز، استعداد السلطة المحلية مساندة جهود مؤسسة التأمينات الاجتماعية واستئناف تعزيز دورها في المحافظة وفتح قنوات تنسيق مع القطاع الخاص بالتعاون مع الجهات ذات العلاقة، بما يحافظ على حقوق العاملين في القطاع الخاص ورفع مستوى الوعي التأميني لديهم، للاستفادة من المزايا والمنافع التأمينية في التعويض عن المؤمن عليهم والوفاء بالتزاماتها تجاههم.

وشدد المحافظ على ضرورة خلق شراكة حقيقية بين المؤسسة والقطاع الخاص قائمة على التعاون الجماعي والمنفعة العامة والتزام القطاع الخاص بدفع الاشتراكات الواجبة عليها لدى فرع المؤسسة بما يسهم من تفعيل التأمين على جميع العاملين في القطاع الخاص، داعياً بضرورة اعداد نظام آلي لربط بيانات الفرع بمقر المؤسسة بالعاصمة المؤقتة عدن بأسرع وقت.

من جانبه ثمن رئيس المؤسسة العامة للتأمينات، الجهود التي تبذلها قيادة المحافظة لدعم المؤسسة للإستمرار في تقديم خدماتها التأمينية للمؤمن عليهم ومنحه صلاحيات بما يمكنها من تعزيز العلاقة بالمجتمع وإنجاح المهام الموكلة إليها، موكداً حرص المؤسسة من تعزيز عمل فروعها بتحصيل أموال التأمينات الاجتماعية وفق الأنظمة والقوانين النافذة بهدف حماية وصون حقوق العمال في المستقبل.

حضر اللقاء مدير مكتب المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية في تعز ابو بكر الصلوي ومسؤول الشؤون القانونية بالمؤسسة المحامي ايهاب الذهبلي.

السمات

إقراء أيضاً
فتح مظاريف مشروع إعادة تأهيل البرج الاستثماري للمؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية بعدن

جرى اليوم في ديوان وزارة الأشغال العامة والطرق بالعاصمة المؤقتة عدن، فتح مظاريف مناقصة مشروع إعادة تأهيل البرج الاستثماري التابع للمؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية ، والبالغ تكلفته 460 مليوناً و 826 ألف ريال يمني بتمويل من المؤسسة .